English
   
     
        

مرحبا بكم
هذا الموقع هو عن التغيير، حيث يساعد كلا الفريقين المشاركين في رحلة التغيير: هؤلاء الراغبين في تبني التغيير، وهؤلاء المتخصصين في إدارة التغيير. فعندما نبدأ في بناء نظام جديد أو نحاول إدخال بعض التحسينات في الطريقة التي ندير بها أعمالنا، أو منظومات العمل لنا أو الحي والمجتمع الذي نعيش فيه، فنحن بحاجة إلى الإجابة على ثلاثة أسئلة هامة هي:
1. ماذا نريد؟
2. لماذا نحن بحاجة إلى ما نريد؟ و
3. كيف يجب علينا بناء الحل وإدخال التغيير الجديد؟

ولأنه لا يوجد إجابة محددة لكل سؤال من هذه الاسئلة، فقد ظهرت هناك العديد من الدراسات التي تساعدنا للوصول إلى أقرب إجابة صحيحة لها. وأصبح هناك العديد من المهن والوظائف للمتخصصين في تحليل الاحتياجات ودراسة المشكلات ووضع حلول مقبولة لهذه الاحتياجات، وكذلك لتسهيل تنفيذ التغيير المطلوب والذي يتطلبه بناء الحل. ويمكننا أن نتعرف على ثلاثة من الموضوعات والمداخل الرئيسية لبناء الحل وتنفيذ التغيير، هذه هي:
تحليل النظم: يتناول الإجابة عن سؤال "ما نريد" من خلال تحديد الاحتياجات وتحليل المشاكل والحلول الممكنة
تصميم النظم: يحقق الإجابة على السؤال الثالث: "كيف" من خلال تصميم وبناء الحل المناسب مع البرمجيات والأجهزة التي نحتاجها
ديناميكا المنظومة: يعطي الإجابة على "لماذا نحتاج إلى التغيير" وذلك بالكشف عن الأسباب الدفينة في بناء المنظومة والتي أوصلتنا لما نحن عليه.
الآن لا شيء يترك للصدفة أو للتجربة والخطأ، إذا كان لدينا مشكلة نريد لها حل، أو لديك أهداف ترغب في تحقيقها، حتى إذا كنت ترغب في تغيير مجتمع، فيمكنك أن تحصل على ما تحتاج إليه. لقد اصبح هناك العديد من الجامعات والمؤسسات الأكاديمية التي تقوم بتأهيل متخصصين لهذه المهام. هؤلاء هم محللوا النظم الذين نقدم إليهم هذا الجهد. وتعطي الأشكال التالية تشبيها لخطوات التغيير وكذا المرحلة الإنتقالية للنظام الجديد وهي أصعب المراحل وتضم المربعات التالية آخر ماتم إضافته للموقع.
لايوجد تغيير فجائى أو على مرحلة واحدة وإذا تم ذلك يكون تأثيره ضعيف ولا يستمر . عندما نقوم بإدخال تعديل على النظام أو بناء منظومة جديدة لابد من إحداث تغيير في الأشخاص والإجراءات ولابد أن يتم ذلك على مراحل. وهنا تأتي أهمية محلل النظم. لا يوجد تغيير بدون فريق من محللي النظم ولا يمكن أن يتم التغيير بالمظاهرات المرحلة الإنتقالية من النظام القديم للنظام المطور هي اصعب فترات التغيير.!! إذا لم تعرف اتجاه التغيير فأنت بالتأكيد مفقود
هذا الموقع يتبنى الفكر المنظومي الذي يجمع بين المفاهيم والمداخل الثلاثة السابقة من خلال منهجية موحدة نطلق عليها المنهجية الشاملة الموحدة التي يتم من خلالها توظيف أدوات ونماذج تحليل النظم وديناميكا المنظومات مع الاعتماد على التدريب والتعليم للعاملين بالمؤسسة لتنمية قدراتهم ليصبحوا محللي نظم قادرين على وضع الحلول لمشكلات الإدارة التي يعملون بها.
في هذا الموقع يمكنك أن تجد معلومات حول منهجيات تطوير المنظومة، استراتيجيات التغيير، أدوات التحليل، ويرامج التدريب على التغيير، ومشاريع فعلية من الواقع، ويمكنك أيضا تحميل الأوراق البحثية مع محاضرات تطوير النظم. إلى جانب ذلك فإن نشرة المعلومات للموقع تعرض العديد من الموضوعات المفيدة ويمكنها ايضا نشر مقالاتك وتعليقاتك.
مقالات وأبحاث ومحاضرات في مجالات تطوير النظم وإدارة التغيير برامج تدريب على تحليل النظم وإدارة التغيير
المنظومة، المفهوم، التعريف، والخصائص
هذه هي المحاضرة الثانية في سلسلة محاضرات تحليل النظم حيث تقدم شرح للمنظومة من حيث المفهوم العلمي لها كطريقة مختلفة لتناول المشكلات كمفهوم مجرد دون أن يرتبط هذا المفهوم بمجال معين من التطبيقات أو بنوعية خاصة من المشكلات أو المؤسسات حيث يتم استخدام مبادئ وأسس النظرية العامة للمنظومة كدليل لهذا الشرح ثم تتطرق المحاضرة إلى تعريف المنظومة والخصائص التي
More
تحليل النظم
هذا المقرر يركز على المبادئ والأساسيات التي يتوجب على محلل النظم أن يتقنها للتعامل مع الهياكل التنظيمية للمؤسسات.  وهي يغطي الموضوعات الرئيسية التالية:
1. كيف يمكن التعبير عن الهيكل التنظيمي كمنظومة
2. تعريف المنظومة ومفهومها العام
3. دورة حياة
More
استشارات في مجالات إدارة وهندسة التغيير نشرة المعلومات لتشجيع شباب التغيير على نشر مقالاتهم
يضم الموقع صور لبعض مشروعات فعلية تم تنفيذها باستخدام الفكر المنظومي، و قاعدة معلومات ومعرفة لشرح عناصر الفكر المنظومي، والقسم الثالث هو نشرة المعلومات وصفحات لمشاركة زوار الموقع بالآراء والتحليلات. وباستخدام هذه الأقسام الثلاثة يقدم الموقع المشورة الفنية في مجال بناء النظم الإدارية وهندسة التغيير إلى جانب تطوير وتصميم وتنفيذ البرامج التدريبية للعاملين والمديرين
ولأننا نؤمن ان الحل يجب أن يأتي من داخل المؤسسة قإننا تعمل على تطوير القدرات الذاتية للعامين بالمؤسسة ليكونوا قادرين على توصيف المشكلة ووضع متطلبات الحل ثم المشاركة في الحل
More
العدد الجديد
25 ينـــاير صنــــاعة مصرية
بعد تحرك المصريون وخروج فصائل الشباب للشوارع في 25 يناير ووراءهم الشعب ثم توالي اعتصام العديد منهم يوم 28 من نفس الشهر، ثم خروجهم بأعداد غير مسبوقة في الأيام التالية وصلت ذروتها في 11 فبراير حتى أجبر بعدها مبارك على التنحي عن السلطة وتسليم إدارة البلاد إلى المجلس الأعلى للقوات المسلحة بقيادة وزير الدفاع المصري تساءل الناس جميعا عن ماحدث وخرجت ال
More ننشر أراءكم ومقالاتكم التحليلة في جميع المجالات
جميع الحقوق محفوظة2015 © د. سمير مصطفى
 
- الرئيسيه - التدريب - نشرة المعلومات
- من نحن - المساعده - مواقع مفيده
- استشارات - أصدارات ونشر - اتصل بنا
    Powered by Egysign ©